التخطي إلى المحتوى

تعليق الدراسة أحد مطالب أهالي الطلبة والطالبات، بالمملكة العربية السعودية نظراً لسوء الأحوال الجوية في معظم أنحاء المملكة، ووجود الرياح الشديدة المحملة بالغبار، والعواصف الترابية، مما يعيق ذلك حركة الطلاب في سيرهم إلي مدارسهم، وذلك يشكل خطورة على سلامة الطلاب، ويسبب ذعر لأهالي هؤلاء الطلبة والأطفال.

عدم تعليق الدراسة وسط اعتراض من أهالي الطلاب

وزارة التعليم السعودية لم تقم بتعليق الدراسة في الأماكن المعرضة لسوء الأحوال الجوية، أدي ذلك إلي غضب الأهالي من عدم تعليق الدراسة في مثل هذه الأجواء، اضطر بعض الأهالي إلي تغيب أبناؤهم حرصا على سلامتهم، وتجاهل تعليمات إدارة التعليم بعدم تعليق الدراسة، حيث أن الأرصاد الجوية حذرت من سوء الأحوال الجوية في بعض المناطق.

قامت بعض المدارس بتعليق الدراسة فيها، وأمر الطلاب بالمغادرة إلي منازلهم دون اتباع قرار الإدارة التعليمية، بينما قامت بعض المدارس الأخري بتوزيع كمامات على الطلاب لحمايتهم من الأتربة الشديدة، فيما تغيب الكثير من الطلاب عن مدارسهم، كما تشهد العاصمة السعودية الرياض، هبوب عاصفة غبار كثيفة اليوم الثلاثاء، وسط تحذيرات من خبراء الطقس بضرورة التحوط في هذه الأجواء.

تعاني المملكة هذا الشتاء من تقلبات في الطقس، حيث اجتاحت الأمطار الغزيرة والسيول عدة محافظات فيها، مسببة خسائر بشرية ومادية. فيما يغزو الغبار والرمل في هذه الأوقات من السنة عدة دول في الخليج، ويستمر في مدن كثيرة لعدة أيام ويحجب الرؤية بشكل كامل.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *