التخطي إلى المحتوى

كرصد وتسجيل لأحدث أخبار وتطورات سعر الدولار الأمريكي لليوم الاثنين الموافق 20 مارس 2017 بجميع البنوك بجمهورية مصر العربية وكذلك داخل السوق السوداء الموازية للعملة، نجد أن ما زالت موجات الصعود والارتفاع يتعرض لها سعر العملة الخضراء، وبكل تأكيد تأتي بتبعاتها على كافة السلع والمنتجات وتجعل السلع والمنتجات تتعرض لأسعار  عالية، نظرا للارتباط القوي بين كل من الدولار الأمريكي وأسعار العديد والعديد من السلع والمنتجات.

سعر الدولار الأمريكي اليوم الاثنين 20 مارس 2017 في البنوك المصرية

البنكسعر الشراءسعر البيع
بنك اتش اس بي سي18.1618.35
بنك الإسكندرية18.1218.22
مصرف أبوظبي الإسلامي18.1218.22
كريدي أجريكول18.1118.21
البنك التجاري الدولي18.1018.20
التعمير والإسكان18.1018.20
بنك بلوم18.1018.20
بنك البركة18.1018.20
البنك المصري الخليجي18.1018.20
الأهلي الكويتي – بيريوس18.1018.20
البنك الوطني اليوناني18.1018.20
بنك الشركة المصرفية العربية الدولية18.1018.20
البنك المصري لتنمية الصادرات18.1018.20
المصرف المتحد18.1018.20
بنك الكويت الوطني NBK18.1018.20
بنك المشرق18.1018.20
البنك الأهلي المتحد18.1018.20
بنك أبوظبي الوطني NBAD18.1018.20
البنك المركزي المصري18.0918.19
بنك قناة السويس18.0518.15
البنك العربي الأفريقي الدولي18.0218.12
البنك الأهلي المصري18.0018.10
بنك مصر18.0018.10
بنك مصر إيران للتنمية18.0018.10
بنك فيصل الإسلامي18.0018.10
بنك القاهرة18.0018.10
بنك قطر الوطني18.0018.10

وفي هذا الصدد يمكننا الإشارة إلى أن سعر الورقة الأمريكية خلال هذه الأيام تعرض لتغيرات وتقلبات عديدة بالسوق السوداء وشركات الصرافة ليس فقط داخل البنوك المصرية، كذلك لقد عاودت السوق السوداء الموازية للعملة الظهور مرة أخرى بعد فترة ليست بقليلة كانت قد اختفت بها، بل كان هناك تقلص واضح للفرق بين سعر الورقة الأمريكية والسوق السوداء في الأسعار، ولكن عندما عاد الدولار مرة ثانية للارتفاع جاء ذلك بعودة ظهور السوق السوداء مرة ثانية، وقد جاءت أحدث المستجدات الاقتصادية لتخبر بأن سعر الدولار الأمريكي بالسوق الموازية كان قد ارتفع جدا وبلغ ما يقرب من 18.25 جنيها مصريا كسعر للشراء، لكن في هذا السياق يمكننا الإشارة إلى أن سعر الدولار الأمريكي بلغ أيضا ما يقرب من 18.50 جنيها مصريا وذلك كسعر للبيع داخل السوق الموازية للعملة بجمهورية مصر العربية، ونظرا لما يحدثه الدولار الأمريكي وارتفاعه من نتائج سلبية على مستوى المجال الاقتصادي داخل جمهورية مصر العربية، أصبح لزاما على الحكومة المصرية ان توجد طرقا من اجل الصعود بمستوى الاقتصاد بشكل واضح.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *