التخطي إلى المحتوى

زيادة سعر تذكرة المترو بات أمرًا يشغل بال كثير من الشعب المصري في الآونة الأخيرة، خاصة مع توارد أنباء منذ فترة ليست بقليلة عن زيادة سعر تذكرة المترو ، وجاء ذلك على لسان عدد لا بأس به من أصحاب القرار الحكومي والمسئولين، على هيئة إشاعات بداية من العام الحالي، مع عدم تأكيدها أو نفيها، الأمر الذي أثار بلبلة في الرأي العام ما بين مؤيد ومعارض وهنا نكشف حقيقة زيادة أسعار تذاكر مترو القاهرة.

سعر تذكرة المترو الجديدة

تم الإعلان من قبل وزارة النقل والمواصلات في بيان رسمي، عن قرارها زيادة سعر التذكرة الخاصة بمترو القاهرة والجيزة، على أن تصيح التذكرة بجنيهين، بعد أن كانت بجنيه واحد، إلا أنه تم إعفاء أصحاب الاشتراكات السارية من ذوي الاحتياجات الخاصة وبعض الفئات الأخرى من الزيادة، كذلك تم اتخاذ قرار بزيادة اشتراكات طلبة المدارس والجامعات بنسب محدوة تصاعدية.

وتقرر أختيار يوم الجمعة 24 من مارس للبدء في تفعيل سعر تذكرة المترو الجديدة.

أسباب وراء زيادة سعر تذكرة المترو

وفي بيان أصدرته وزارة النقل خلفًا للقرار الصادر بزيادة سعر تذكرة المترو، أكد وزير النقل “هشام عرفات ” أن الإيرادات التي يحققها المترو سنويًا تبلغ 716 مليون، بينما تقدر المصروفات ب 916 مليون، وبالتالي فإن منظومة المترو تشهد خسائر تقدر بـ 200 مليون سنويًا، هذا بجانب عدد من الديون من قبل الشركات والوزارات تراكمت على المنظومة وبلغت 500 مليون.

وقد اتخذت الوزارة هذا القرار بزيادة سعر تذكرة المترو نتيجة لرغبتها على تقديم الخدمة التي أعتاد عليها جمهور المترو والمتعاملين معه، دون انتقاص في ظل رفع أسعار الدعم والكهرباء وقطع الغيار، كما ينبغي الإشارة إلى أن هناك بعض خطوط المترو التي تحتاج إلى تمويل كبير للتجديد على سبيل المثال خط المرج حلون، الذي يعمل منذ أكثر من ثلاثين عامًا دون تجديد.

السعر النهائي تذكرة المترو

2 جنيه للأفراد – مع عدم تغيير في أسعار الاشتراكات في الوقت الحالي – 1.5 سعر نصف التذكرة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *