التخطي إلى المحتوى

في هذا التوقيت من العام تستعد الكثير من الدول حول العالم بإطفاء الأنوار لمدة ساعة كاملة، اليوم السبت الخامس والعشرون من شهر مارس، وذلك في إطار الاحتفال في ساعة الأرض، والتي تعد من أكبر الفعاليات المناخية في العالم بأكمله.

ودائما ما يتم تنظيم فعالية ساعة الأرض في اليوم السبت الأخير من شهر مارس كل عام، حيث تقوم العديد من دول العالم بإطفاء الأنوار من الساعة الثامنة والنصف نساء إلى الساعة التاسعة والنصف، أي لمدة ساعة كاملة وذلك على حسب توقيت كل دولة.

وقد كانت فعالية ما يعرف بساعة الأرض قد بدأت في الانطلاق في أستراليا، وبالتحديد في مدينة سيدني، وذلك في العام 2007، عن طريق تنظيم صندوق عالمي للطبيعة، والهدف منه هو لفت الأنظار إلى تغيرات المناخ في العالم كله، وإعلام الأجيال القادمة بالخطورة الناجمة عن هذه التغيرات.

وقد تم تحديد هذا الموعد كل عام بسبب تقاربه من موعد اعتدال الربيع، أو موعد تساوي الليل مع النهار، وأيضا لضمان المشاركة من العديد من مدن العالم في وقت زمني متقارب للاحتفال بهذا اليوم.

وقد كانت بداية الفكرة في العام 2007، حينما قام السكان في مدينة سيدني بأستراليا بإطفاء الأنوار في منازلهم وفي الأماكن العامة أيضا، وقد حازت الفكرة على نجاح كبير حيث وصل عدد المشاركين فيها حوالي 2 مليون شخص من السكان، وبعد هذا النجاح قامت حوالي 400 مدينة حول العالم بتنفيذ هذه الفكرة في العام الذي يليه.

وقد كانت دبي هي المدينة العربية الأولى التي قامت بالمشاركة بتطبيق الفكرة في العام 2009، حتى قامت بعدها مدينة الرياض السعودية بتطبيق نفس الفكرة في العام 2010، وسوف تقوم مصر بالمشاركة بهذا الاحتفال اليوم الساعة الثامنة والنصف لمدة ساعة بهذا الاحتفال في بعض المناطق.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *