التخطي إلى المحتوى

توقع بعض خبار الاقتصاد انخفاض طفيف في سعر الدولار بعد نهاية النصف الثاني من شهر رمضان ليتراوح سعره من 15 إلى 16جنية، بعد أن تأرجح سعره من 17 إلى 18شهراً، هذا الانخفاض المتوقع يأتي بعد الزيادات التي ستشهدها الأسعار بسبب زيادة طلبات الاستيراد مع استقبال شهر رمضان، ولذلك يتوقع الخبراء أيضا انخفاض السعر في شهر يونيو القادم بسبب انتهاء موسم استيراد سلع شهر رمضان.

ارشيفية
الدولار -أرشيفية-

انخفاض الدولار بعد رمضان

وقد توقع عدد من الخبراء، انخفاض القيمة الشرائية للدولار سيبدأ في مايو أو يونيو المقبلين، بعد انتهاء موسم استيراد مستلزمات رمضان، وقد نقل موقع “مصراوي” عن الخبير الاقتصادي عمر الشنيطي، الخبير الاقتصادي ومدير مجموعة مالتبيلز للاستثمار، استمرار حالة عدم الاستقرار في سعر الدولار حتى النصف الأخير من شهر رمضان ليهبط إلى ما بين 15 و16 جنيها”.

وفى سياق متصل فقد كشف البنك المركزي عن ارتفاع الاحتياطي النقدي إلى 28.5 مليار دولار في مارس الماضي من 26.5 مليار في فبراير ليسجل أعلى مستوى له في 6 سنوات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *