التخطي إلى المحتوى

أوضح رئيس شعبة اللعب بالغرفة التجارية بالقاهرة بركات صفا أن أسعار فوانيس رمضان لهذا العام ارتفعت بنسبة كبيرة تصل إلى100% عن العام الماضي وذلك بسبب زيادة التكلفة الخاصة بتصنيعها حيث يتم استخدام أسلاك ولمبات وصاج وبلاستيك خام وكل هذه الأدوات ازداد سعرها  وبالتالي ارتفع سعر الفانوس بنسبة كبيرة عن الأعوام الماضية.

وقال بركات صفا مضيفا أن الفوانيس التي يتم تصنيعها في الدولة منتشرة بشكل كبير في السوق المصري بعد أن تم منع استيراد فوانيس من الخارج منذ عام 2015، منذ أن قرر منير فخري عبد النور الوزير السابق للتجارة والصناعة في العام 2015 بمنع استيراد الفوانيس من الخارج واعتماد الدولة على صناعتها المحلية.

وأضاف بركات صفا قائلا أن قرار منع استيراد الفوانيس جعل منتجيها يقومون بتطوير صناعاتهم المحلية بعد أن كانوا يعتمدون كل عام على استيرادها من الخارج، فأصبحوا يستخدمون الصاج الثقيل في صناعة الفانوس والذي ارتفع سعره ليصل من خمسون جنيها وحتى خمسمائة جنيه على حسب حجم الفانوس.

في حين أشار قائلا أن إقبال المواطنين على شراء الفوانيس مازال ضعيف حيث تم طرحها بالأسواق منذ فترة بسيطة على أن يكون هناك إقبال في الفترة القادمة قبل شهر رمضان والذي سوف يأتي هذا العام في أواخر شهر مايو القادم فلم يتبقى سوى القليل من الوقت.

وقال مضيفا أن أسعار فوانيس رمضان هذا العام تختلف من حيث النوع والحجم، فهناك فوانيس بلاستيكية ملونة وهناك فوانيس خشب، ويتراوح سعر الفانوس البلاستيكي من بين 27 إلى 55 جنيه بسعر الجملة، أما الفوانيس المصنوعة من الخشب فيتراوح سعرها من بين 19 إلى 150 جنيه على حسب الحجم والزينة الموجودة بها، أما الفوانيس الخيامية التي يتم صنعها من القماش يتراوح سعرها ما بين 20 جنيها وحتى 100 جنيه على حسب حجمها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *