التخطي إلى المحتوى

نفي وزير الأوقاف، الدكتور محمد مختار جمعة، التصريحات التي أنسبت له، الخاصة بقيامه إلغاء مادة التربية الدينية، من المناهج الدراسية، وأثارت تلك الإشاعة الجدل بين المواطنين والمهتمين بأخبار التعليم، في الفترة السابقة، كما وضح أنه تراجع عن هذه التصريحات، وأشار إلى أنه قام بإعداد كتاب بالتوافق مع الأزهر وعنوان هذا الكتاب هو الأخلاق والمواطنة، وذلك من أجل تعديل مادة التربية الدينية وليس غرضها إلغاء المادة.

وزير التربية والتعليم ينفي قرار إلغاء مادة التربية الدينية

وقام وزير التربية والتعليم، الدكتور طارق شوقي، بنفي صحة ما أثير حول قيام وزارة التربية والتعليم بإلغاء مادة التربية الدينية، وقيامهم باستبدالها بمادة أخري تحت عنوان القيم والأخلاق والمواطنة.

وزير التربية والتعليم يوضح الجهة المسئولة عن إلغاء مادة التربية الدينية

وأوضح وزير التربية والتعليم، الدكتور طارق شوقي، إن القرار الخاص بإلغاء مادة التربية الدينية مسئولية الدولة فقط لا غير، كما أوضح أنه لم يتم المساس بالمادة سواء من قريب أم من بعيد، كما أشار إن هناك أتفاق مع الأزهر على تدريس كتاب القيم والأخلاق والمواطنة فقط من بداية العام القادم، ولن يكون هذا أي تأثير على مادة التربية الدينية في المدارس.

وزارة التربية والتعليم تهيب الإعلاميين من توضيح صحة ما نشر

كما أهابت وزارة التربية والتعليم بالإعلاميين والصحفيين، بإلزامية توضيح ما يقومون بتقديمه للرأي العام حتى لا يثيرون البلبلة والجدال كي يتمكنوا من المحافظة على السلام الاجتماعي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *