التخطي إلى المحتوى

وزير الإعلام السعودي الجديد ، وفقًا لأوامر ملكية صادرة من قبل الملك سلمان أمس قد تم تكليف الدكتور عواد بن صالح بتولي رئاسة وزارة الإعلام والثقافة بالمملكة العربية السعودية، وفي ذلك قد عبر العواد عن خالص شكره وتقديره لعرفان سمو الملك سلمان وولى عهده، واعتبر المنصب الجديد تشريفًا لشخصه وتعزيزًا لمكانته، آملًا أن يحقق الله به الخير للأمة، وأن يكون عند حسن ظن وتقدير خادم الحرميين وولى عهده، وفي السطور التالية سوف نتعرف على وزير الإعلام السعودي الجديد في سطور

نبذه عن وزير الإعلام السعودي الجديد الدكتور عواد بن صالح

  • حصل الدكتور عواد على الدكتوراه في أنظمة الأسواق المالية، وذلك من جامعة وورك عام 2000، كما تحصل على الماجيستير من جامعة بوسطن عام 96 في العمليات المصرفية، وقبلها حصل على شهادة البكالوريوس من جامعة الملك سعود في العلوم الإدارية عام 93.
  • وقد تحصل وزير الإعلام السعودي الجديد على عدد من البرامج التدريبية وهي :
  1. برنامج من جامعة هارفارد للتنفيذيين
  2. برنامج من حكومة سنغافورة للتنمية الاقتصادية
  3. برنامج من كرانفيلد المكثف للإدارة العليا
  4. برنامج العمليات المصرفية من معهد الدراسات المالية
  5. برنامج ايزن هاور الخاص لقيادات الأمنية
  • وكان قد بدأ عمله الحكومي عام 2000 داخل مؤسسة النقد العربي السعودي “ساما” حينما شغل منصب مديرًا للدراسات المالية والرقابة المصرفية في المعهد المالي.
  • بعد ذلك تم تعينه  بمنصب نائب محافظ للهيئة العامة للاستثمار عام 2004 .
  • وفي عام 2010 شغل منصب مستشارًا خاصًا لأمير الرياض.
  • ثم اشتغل بمكتب ولي العهد عام 2013 كمستشارًا للشؤون الاقتصادية والمالية.
  • وقد تم تعيينه بعد ذلك سفيرًا للمملكة السعودية وذلك بألمانيا عام 2015.

اشتراك وزير الإعلام السعودي الجديد في عدد من اللجان ومنها:

عضو مجلس حماية المنافسة في دورتيه الأولى والثانية
عضو محكمة الاستثمار العربية التابعة للجامعة العربية
عضو اللجنة التأسيسية لمجلس التنافسية العالمي
عضو مجلس إدارة مركز الرياض للتنافسية
عضو اللجنة الاقتصادية للحوار الاستراتيجي مع أمريكا
عضو لجنة تنمية الاستثمار التابعة لمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية لدول الشرق الأوسط إفريقيا
عضو مجلس التجارة والاستثمار السعودي الأمريكي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.