التخطي إلى المحتوى

المرأة السعودية – أصدر خادم الحرمين الشريفين الملك “سلمان بن عبد العزيز آل سعود” أمر سام في حق المرأة السعودية، حيث وجه بعد مطالبة المرأة في السعودية من تقديم موافقة ولي المر لتقديم الخدمات لها، وقد استند في هذا الأمر السامي إلى الشريعة الإسلامية،  ووجه تعميم لجميع الجهات الحكومية بهذا القرار السامي، وذلك بعد الانتهاء من المقترحات.

ويذكر أنه الأمانة العامة لمجلس الوزراء رفعت مقترحات حول حل الإشكالات فيما يتعلق بحقوق المرأة، ذاكرا الأمر السامي بمراجعة الإجراءات المعمول بها في جميع الجهات الحكومية المعنية بالقرار، وكذلك بالأجهزة المرتبطة بتلك الجهات والمختصة بتقديم خدمات للمرأة السعودية.

المرأة السعودية

وجه خادم الحرمين الشريفين الملك “سلمان” لجميع الجهات المعنية بعمل حصر لجميع الاشتراطات التي كانت تتطلب الحصول على موافقة ولي أمر المرأة، من أجل إتمام أجراء لها أو حصولها على  خدمة، مع تقديم الأساس النظام لتلك  الجهات، ويتم الرفع عن هذا القرار خلال ثلاثة اشهر من صدور الأمر السامي.

الإجراءات اللازمة من الجهات المعنية

طالب الأمر السامي الجهات المعنية بما يلي:

  • اتخاذ ما يلزم من أجراءات لتوفير وسائل النقل المناسبة لنقل منسوبات الجهة من النساء، وفق الإمكانيات المتاحة.
  • توجيه وزارة العمل بإلزام أصحاب العمل بتوفير وسائل المواصلات المطلوبة لنقل النساء العاملات، وفق نظام العمل.
  • وجه لجميع الجهات الحكومية التي تقدم خدمات المرأة بنشر تلك التعليمات والأمر السامي في المواقع الرسمية بها.

دعم هيئة حقوق الإنسان

أشار الأمر السامي الصادر للمرأة السعودية بعد الحصول على موافقة ولي الأمر في الخدمات التي تقدم لها، بدعم هيئة حقوق الإنسان لتتولى ما يلي:

  • تنسيق الأمر مع الجهات المعنية ووضع ما يلزم لتعريف الجهات المعنية بالاتفاقات الدولية التي انضمت إليها المملكة العربية السعودية.
  • وضع خطة شاملة للتوعية بحقوق المرأة عبر وسائل الإعلام المختلفة.
  • وتوضيح البنود التي تحفظت عليها المملكة السعودية مع هيئة حقوق الإنسان.

الشريعة الإسلامية

  • ويأتي هذا الأمر من الديوان الملكي في ظل ما كان يحدث من اشتراط موافقة ولي الأمر في حصول المرأة على الخدمات.
  • وإلغاء هذا الأمر لا يخالف الشريعة الإسلامية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *