التخطي إلى المحتوى

إن ليلة النصف من شعبان 2018 موعدها الليلة التي تسبق يوم 15 شعبان 2018،  ولهذه الليلة فضائل كبيرة في أحياؤها بالدعاء، ولكن تظهر بدع إحياء الليلة التي لم ترد بها نصوص صريحة عن الرسول صلى الله عليه وسلم، ويبحث الكثير عن الأحاديث الصحيحة للنبي صلى الله عليه وسلم عن فضل ليلة النصف من شعبان.

ليلة النصف من شعبان توافق يوم الاثنين 30 أبريل 2018، فقد أكد كثير من المشايخ ومنهم الشيخ “صالح المغامسي” عن عدم ورود نص صريح عن قيام ليلة النصف من شعبان2017، بينما لشهر شعبان وليلة النصف من شهر شعبان فضائل مظنة خير وبركة، وا حياؤها بالدعاء والبعد عن البدع الواردة بشأنها.

ليلة النصف من شعبان

ورد حديث اختلف فيه العلماء وهو: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( إذا كان ليلة النصف من شعبان فقوموا ليلها وصوموا نهارها فإن الله ينزل فيها إلى سماء الدنيا فيقول ألا من مستغفر فأغفر له، ألا من مسترزق فأرزقه ألا من مبتلى فأعافيه ألا كذا ألا كذا حتى يطلع الفجر)) ، وهذا الحديث اختلف العلماء حول صحته:

  • ضعف هذا الحديث الشيخ البخاري.
  • وذكر عنه الترمزي بأنه لا يعرف.
  • وقال الدار القطني انه ورد من وجوه واسناد مضطرب غير ثابت.
  • ذكر الالباني انه حديث ضعيف.

والأحاديث الغير واردة في صحيح البخاري ومسلم يجب عدم الأخذ بها.

اقرأ ايضًا..

أحاديث صحيحة في فضل شعبان

  • ورد عن الرسول صلى الله عليه وسلم انه قال: (ذلك شهر يغفل الناس عنه بين رجب ورمضان، وهو شهر ترفع فيه الأعمال إلى رب العالمين، فأحب أن يرفع عملي وأنا صائم).
  • حديث عائشة رضي الله عنها أنها قالت: (( ما رأيت رسول الله استكمل شهر قط إلا رمضان، وما رأيته في شهر أكثر صياماً منه في شعبان)) رواه البخاري (1969)، ومسلم (1156).
  • حديث رواه البيهقي في شعب الإيمان عن أبي ثعلبة الخشني رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: [إذا كان ليلة النصف من شعبان اطلع الله إلى خلقه، فيغفر للمؤمنين، ويملي للكافرين، ويدع أهل الحقد بحقدهم حتى يدعوه] رواه الطبراني، وحسنه الألباني في صحيح الجامع برقم (771).

الخلاف حول صيام ليلة النصف من شعبان

ورد حديث يدور حول الخلاف على صيام ليلة النصف من شهر شعبان، فعن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: [إذا انتصف شعبان فلا تصوموا حتى يكون رمضان]، وقد اختلف العلماء حول صحة هذا الحديث:

  • لم يأخذ بهذا الحديث الجمهور لعدم ذكره بالأحاديث الصحيحة الواردة في صحيح مسلم والبخاري.
  • هذا الحديث صححه أحمد وأبو داوود  والحاكم وابن ماجه وابن حبان والترمزي والنسائي.
  • ضعفه أحمد وأبو زرعة وابن مهدي والأثرم وكثيرون.
  • والمذهب الشافعي والحنبلي لا يتم صيام ذلك اليوم إلا من كان له عادة الصيام أي انه معتاد صيام الاثنين والخميس في حالة توافقه لأحدى اليومين للعادة، ومن عليه قضاء أو نذر، أو المعتاد صيام يومًا وإفطار يومًا، .

فضل شهر شعبان

  • أن الدعاء مستجاب بليلة النصف من شعبان وذلك لرأي الشافعية.
  • أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يكثر من العبادة والاستغفار فيه.
  • أن النبي كان يكثر من الصيام به.
  • أنه شهر ترفع فيه الأعمال إلى الله.

بدع ليلة النصف من شعبان

هناك من البدع التي ألف بعض الناس القيام بها، وهي من البدع التي يجب اجتنابها لعدم ورود نص صريح حولها ومنها:

  • صلاة الألفية ليلة النصف من شعبان.
  • إحياء ليلة النصف في المساجد.
  • تخصيصها بصيام لكن لصيام الأيام القمرية، وهي منهم لا مانع لكن عدم تخصيصها بصيام.
  • من البدع صلا 6 ركعات ليلة النصف من شعبان لرفع البلاء.
  • من البدع تخصيص يومها بصيام وليلها بصلاة.

والكثير يبحث عن فضل شهر شعبان،

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *