التخطي إلى المحتوى

قال الله عز وجل في كتابه :(إن الله لا يستحيي أن يضرب مثلا ما بعوضة فما فوقها)، في هذه الآية تدبر وتفكر في قدرة الله عز وجل في عظيم خلقه ومقدرته، فضرب الله مثلا ببعوضة وهي من أصغر وأتفه الكائنات الحية ويستهان بها من قبل الكثيرين.

ماهو البعوض؟؟

البعوضة هي فصيلة من الحشرات، وتعتبر من أكثر الحشرات الماصة للدماء سواء الإنسانية أو الحيوانية، وتمر البعوضة بمراحل استنساخ وتقوم بوضع البيض حتى يتحول ليرقة ثم إلى طور انتقالي وتنتهي بأن تكون حشرة كاملة النضوج.

وأنثى البعوض لها ثلاثة أجنحة وثلاثة قلوب و100 عين في رأسها و48 سنا في فمها، وتملك جهاز حراري يعكس لون الجلد إلى لون بنفسجي كي تراه، وتمتلك أيضا جهاز مخدر لكي لا يحس الإنسان بلدغتها، والذي يتم الإحساس به هو فقط أثناء مص الدماء.

خطورة البعوض

لدغة البعوض تثير الاشمئزاز والضيق وتؤلم بعض الشئ، والأصعب من ذلك هو خطورتها في نقل الأمراض، فالبعوضة تنتقل من سطح جلد لآخر لتتغذى، مما يتسبب في نقل الأمراض عن طريق الدماء التي تكون في خرطومها الذي تغرسه في جسم الكائن الحي، وتكون فترة نشاطها في الليل بعد غروب الشمس.

ومن الأمراض التي يمكن أن تنقلها حشرة البعوض ما يلي..

  • الملاريا.
  • الحمى الصفراء.
  • فيروس غرب النيل.
  • حمى الدنج.

وفي دراسات حديثة تأكد أن البعوض يعد الأكثر فتكا مقارنة بالحيوانات الأخرى، والدليل على ذلك وفاة نحو 750 حالة سنويا، فهو ينقل الفيروسات من شخص لآخر، وتعد الملاريا هي الناقل الأكبر حيث تقوم بمقتل نصف حالات الوفاة تقريبا، وأثر المناطق المنتشر بها هذا المرض هي الصحراء الكبرى الأفريقية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *