التخطي إلى المحتوى

شجاعة لافتة من الفتاة سلوى عرابي، الفتاة المعروفة عبر وسائل الإعلام بـ “فتاة كوبري العباسية”، ان تحضر في برنامج ” 90 دقيقة” للإعلامي معتز الدمرداش المذاع على قناة ” المحور”.

وقد روت فتاة كوبري العباسية قصة حياتها المأساوية، التي استحوذت على اهتمام صفحات التواصل الاجتماعي، هذه الفتاة العشرينية تمثل مأساة إنسانية بكل ما تحمل هذه الكلمة من معنى.

اتخذت الرصيف الخاص بكوبري عباس بيتا لها، وتقتات من إعانات المارة.

سلوى عرابي ابنة الغربية – المحلة – من أسرة تتكون من خمس أبناء أربعة أشقاء واخت من والدتها، توفي والدها وهي طفلة ابنة الـ عشر سنوات، عاملها أهلها بقسوة بعد وفاة والدها، فقررت الهرب مفضّلة التشرد على ظلم الأهل، دون أن تعلم أن هناك ظلما أشد مرارة ينتظرها، يمكنكم مشاهدة الفيديو التالي لمعرفة قصة فتاة كوبري العباسية بكافة تفاصيلها وهي ترويها بنفسها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *