التخطي إلى المحتوى

سجل اليوم الخميس 6 أكتوبر 2016 الذهب انخفاض للجرام الواجد ثماني جنيهات عن سعره في تعاملات البيع والشراء أمس في السوق المحلي، ويرجع السبب وراء انخفاض سعر الذهب هو انخفاض سعر الدولار اليوم.

فقد بلغ سعر عيار 18 إلى 422 جنيهاً للجرام الواحد، وبلغ سعر جرام الذهب عيار الـ21  إلى 492 جنيها للجرام الواحد، أما عن عيار 14 سجل 328 جنيهاً للجرام، أما عن سعر أوقية الذهب فقد بلغت اليوم نحو 17487 جنيهاً، أما عن سعر الجنيه الذهب يصل إلى 3639 جنيهاً، وهذا هو تقرير العملات البنكية في تحديد سعر الذهب.

أما عن حركة البيع في محالات الصاغة فهي في حالة غير مستقرة على الإطلاق، ويعانوا من تراجع المواطنين عن شراء الذهب وهذا لارتفاع سعره الملحوظ عن الفترات الأخيرة، ومما جعل المواطنين تستغني عن الذهب تماماََ في إتمام الزواج.

وأكد بعض تجار الذهب أنهم يعانوا من الخسائر المادية ويرجع السبب لتراجع في نسبة العرض والطلب بين المواطنين في شراء الذهب وهذا الأمر يجعل الذهب يتراكم بكثرة عند التجار وحدوث ركود في حركة البيع والشراء.

وأكدت بعض الجهات أن الذهب في ارتفاع مستمر ويرجع السبب إلى ارتفاع سعر الدولار في السوق السوداء، فهناك علاقة تكاملية بين سعر الذهب وسعر الدولار، فإذا ارتفع الدولار ارتفع سعر الذهب وهذا الأمر الذي يجعل حركة بيع الذهب في ركود تام، وجعل الأهالي تستغنى عن الشبكة والذهب والزواج بدون ذهب وتحديد بعد ارتفاع جميع أسعار السلع.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *